الرئيسية / محبرة / ادب / 5 أدباء تونسيون يثرون المشهد الأدبى العربى.. خولة حمدى والمبخوت الأشهر

5 أدباء تونسيون يثرون المشهد الأدبى العربى.. خولة حمدى والمبخوت الأشهر

يعيش الشعب التونسى، لحظات تاريخية فارقة فى تاريخه المعاصر، بعدما قام الرئيس التونسى قيس سعيد، بعدة إجراءات من أجل الإصلاح فى “الخضراء”، بعدما خرج الآلاف مطالبين بالإصلاح وتنحى حركة النهضة الإخوانية.
وبعيدًا عن الأبعاد السياسية وما تمر به تونس من ظروف استثنائية، فسوف نتحدث عن الحركة الأدبية التونسية، التى تعد واحدة من أبرز الحركات الأدبية فى الوطن العربى، وقدمت العديد من الروائيين والأدباء الذين تركوا بصماتهم، من أبرزهم بحسب “اليوم السابع”:

شكرى المبخوت

أستاذ جامعى وأديب تونسي، ولد عام 1962 وهو حاصل على دكتوراة الدولة فى الآداب من كلية الآداب بمنوبة ورئيس جامعة منوبة وشغل سابقاً عمادة كلية الآداب والفنون والإنسانيات فى نفس الجامعة وعضو هيئات تحرير مجلة إبلا و مجلة رومانو ارابيكا، حاصل على الجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2015، عن روايته الطليانى والتى تحكى عن حياة عبد الناصر الطليانى وهو شاب تونسى يسارى يدرس فى جامعة تونس وهو قيادى سابق فى الاتحاد العام لطلبة تونس وتروى أحداث من تاريخ تونس من حكم بورقيبة وما تلاها. وجائزة الملك فيصل العالمية لعام 2018.

خولة حمدى

خولة حمدى كاتبة تونسية، وأستاذة جامعية فى تقنية المعلومات بجامعة الملك سعود بالرياض، ولدت 1984 بتونس العاصمة، روايتها الأولى هى “فى قلبى أنثى عبرية”، وهى مستوحاة من قصة حقيقية ليهودية تونسية (ندى) دخلت الإسلام بعد تأثرها بشخصية طفلة (ريما) مسلمة يتيمة الأبوين صمدت فى وجه الحياة بشجاعة، وبشخصية شاب لبنانى (أحمد) مقاوم ترك بصمة فى حياتها.

الحبيب السالمى

الحبيب السالمى (31 يناير 1951) هو روائى تونسي. وهو مقيم فى باريس منذ سنة 1985، من رواياته روائح مارى كلير ونساء البساتين والاشتياق إلى الجارة كانت ضمن القائمة النهائية للروايات الست المرشحة للجائزة العالمية للرواية العربية سنة 2009 وسنة 2012 وسنة 2021، ترجمت رواياته إلى عدة لغات أجنبية كالإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية. يتميز أسلوبه بالواقعية من حيث المضمون، وبالاقتصاد فى الجمل والبساطة وتطويع اللغة الدارجة من حيث الشكل.

كمال الرياحى

كمال الرياحي، ولد فى 16 مايو 1974 فى العروسة فى تونس، هو روائى وإعلامى ثقافى تونسي، عُيِّن مديرا لبيت تونس للرواية منذ 1 مارس 2018، وقبلها كان مدير دار الثقافة ابن خلدون المغاربية منذ يناير 2014. يدرّس منذ 2021 الكتابة الإبداعية فى جامعة كارلتون فى أوتاوا فى كندا، اختير من بين أفضل 39 كاتبا عربيا تحت ال40 سنة من قبل مشروع بيروت 39 فى إطار عاصمة الكتاب العالمية، حصل على جائزة أكاديميا من قبل جامعة منوبة لأفضل برنامج ثقافى بالتلفزيونات التونسية عن برنامجه “بيت الخيال” على الوطنية، وجائزة ابن بطوطة لأدب الرحلة.

محمد عيسى المؤدب

محمد عيسى المؤدب (مواليد 10 أكتوبر 1966) هو روائى وقاص وناقد تونسى من مواليد بلدة صاحب الجبل فى مدينة الهوارية بالوطن القبلي. فاز بالجائزة الوطنيّة لأدب الشّباب فى القصّة القصيرة فى تونس عام 1995 عن مجموعته القصصيّة “عرس النّار”، وجائزة الكومار الذهبى للرواية العربية فى تونس عام 2017 عن روايته “جهاد ناعم”.

شاهد أيضاً

الصحة: تسجيل “290” حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة، اليوم (الخميس) تسجيل 290 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *