الرئيسية / الاخبار / سهرات كلوب هاوس تنافس سهرات روتانا

سهرات كلوب هاوس تنافس سهرات روتانا

كما أن المتخصصين في مجالاتهم وجدوا منابر تتيح لهم تقديم الخبرة والمعرفة أيضا وجد متذوقي الفن وأصحاب المواهب الابداعية مسرحهم الخاص والفرصة لعرض امكانياتهم دون المرور الى لجنة الحكم ودون الفوز بجائزة إنما الهدف الأول والأخير لهم هو امتاع الجمهور والرقي بالذائقة الفنية ولعل القائمين على هذه الغرف قاموا مشكورين بتقديم هذه المواهب للجمهور لايمانهم بها ولكي لا يتم اختزال البرنامج في الندوات والمحاضرات التي بان من الواضح انها تنافس برامج أخرى في التركيز على الصوت .

 

سمو الأمير نواف بن سيف الدين رعى بحضوره المميز ودعمه المستمر الامسيات الادبية والفنية لمجموعة من الأدباء والفنانين من أصحاب الصوت والكلمة في سهرة طرب تمتد بين الساعه والساعه ونصف ليجعل من كلوب هاوس أحد برامج الواقع شاهدنا فيها أصحاب الذوق الرفيع و الفنانين يلبون دعوة سموه ويعتلون خشبة المسرح الالكتروني .

 

صحيفة نزف الأدبية شهدت تغيرا ملموساً في هذه الفعاليات في الدخول لها بدون شراء تذاكر ولا يوجد بها مقاعد وصفوف امامية وخلفية ولا حراس أمن ، وحدها الموهبة هي من تشكل ورقة رابحة وكرت دخول لكل فرصة منبرية لولادة مشاهير جدد وإعادة هيكلة ساحة المشاهير والنجوم وفق قوانين العالم الافتراضي الذي بات واقعاً يوماً تلو الآخر .

 

آن الأوان للاصابع التي عزفت على الكيبورد أن تستريح من عناء السطور فقوة الكلمة وسرعة البديهة وحضور الذهن والفصاحة والارتجال والخطابة والصوت الجميل وسحر البيان هي اقوى المؤثرات الصوتية بعالم كلوب هاوس هذا العالم الذي لا نكذب حين نقول إن الداخل اليه قد يولد مجددا ويخرج أفضل مافيه .

 

ما تقدمه هذه القامات لك هي فرصة ذهبية ان تتكرر ليست مجرد بداية شغف بل هو وطن المواهب الجديدة ..

شاهد أيضاً

قابـــل للسـقوط

أنت قابل للسقوط، نعم هذه حقيقة وليست شتيمة، أنت لست جمادا، أنت مجموعة مشاعر تنبض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *